هايتي

arabic.zakat.org

قبل أن يدمرها الزلزال القاتل في شهر كانون الثاني سنة 2010، كانت هايتي تعاني من الفقر الكاسح الذي اكسبها اسم البلد الأكثر فقراً في النصف الغربي من الكرة الأرضية.

ورغم اكتفائها الذاتي من انتاج الغذاء حتى ثماننيات القرن العشرين، إلا إن عدم الإستقرار السياسي، والمنافسة غير العادلة من المستوردات الأجنبية، أضعفت قدرة المزارعين الهايتين على المنافسة، ونتج عن ذلك هجرة الكثير من العائلات الريفية إلى العاصمة شديدة الإكتظاظ بالسكان  Port au Prince للبحث عن سبل العيش. 

إن الجهود المبذولة لاعادة بناء هذا البلد لم تكن كافية، بعد وقوع الزلزال الذي أودى بحياة ما لا يقل عن 230,000 شخص. فحتى الآن لايزال عدد من قطاعات البلد يكافح من أجل تأمين الطعام الكافي والمأوى والعمل وأي وسيلة للعيش.
هذا البلد بحاجة إلى مساعدة داخلية كبرى للمساهمة في ازدهاره.


أحدث الأخبار من هايتي

arabic.zakat.org

مؤسسة الزكاة الأميركية تستجيب لندائي سوريا وهايتي

مؤسسة الزكاة الأميركية تغيث السوريين وهايتي متابعة القراءة

arabic.zakat.org

برنامج مؤسسة الزكاة لمنع انتشار الكوليرا فى هاييتى

تعاني هايتي من الفقر المزمن وخاصةً بعد وقوع الزلزال الذي ساهم بزيادة… متابعة القراءة