كوسوفو

arabic.zakat.org

عام 2008، أعلنت كوسوفو استقلالها بعد عدة سنوات من النزاعات الإثنية العنيفة مع جيرانها في المنطقة.


ويعد مواطنيها حاليا الأفقر في أوروبا، إذ يعتمد اقتصادها بشكل واسع على المساعدات التي تأتيها من المجتمع الدولي.

وقد ساهمت البطالة المنتشرة في كوسوفو، والتي تبلغ 48% بارتفاع عدد الكوسوفيين، الذين يعيشون تحت خط الفقر، كما يبذل ما يقارب 37% من السكان جهدهم للعيش والاكتفاء بأقل من دولارين يوميا. وقد تفاقم عدم الإستقرار وعدم الأمن المالي الذي يعيش فيه الكوسوفيون، نتيجة الفساد الإجتماعي السائد.


أحدث الأخبار من كوسوفو

لا يوجد أي خبر في الوقت الحالي